$("#example1").zAccordion({
    								timeout: 4000,
    								slideWidth:320,
    								width: 565,
    								height: 463,
    							});
    						

    مديرية صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الانتاج الزراعي


    احدثت مديرية صندوق الجفاف والكوارث الطبيعية على الانتاج الزراعي بناء على المرسوم التشريعي رقم /114/ للعام 2011



    ................

     



    بناء على أحكام القانون الأساسي للعاملين في الدولة رقم (50) لعام 2004



    وعلى أحكام المرسوم التشريعي رقم (11) لعام 2007



    وعلى أحكام المرسوم التشريعي رقم (114) لعام 2011



    القاضي بإحداث صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الإنتاج الزراعي



    تحدث مديرية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي تسمى مديرية صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الإنتاج الزراعي مقرها دمشق ويتبع لها فروع في المحافظات تضاف إلى الفقرة رابعاً من المادة /7/ من النظام الداخلي لوزارة الزراعة والإصلاح الزراعي المعتمد بالقرار رقم /183/ للعام 2006



    تحدد  مهام المديرية وفق الآتي :




    • التعويض على المزارعين الذين تضرر إنتاجهم الزراعي بسبب الجفاف والكوارث الطبيعية بهدف التخفيف من آثارها على الإنتاج الزراعي وفقاً للقانون والتعليمات النافذة.


    • إعداد سياسات وخطط وبرامج عمل صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الإنتاج الزراعي .


    • تنفيذ خطط وبرامج عمل الصندوق والسياسة العامة المقررة لتحقيق مهامه .


    • إعداد مشروع الموازنة السنوية والحسابات والخاصة بالصندوق والتقارير الدورية عن عمل الصندوق والصعوبات التي تعترض سير العمل .


    • تحديد المتضررين من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الإنتاج الزراعي وحجم التعويضات المطلوبة وفقاً للقانون والتعليمات النافذة .


    • متابعة وتنسيق النشاطات المتعلقة بإدارة الجفاف والكوارث الطبيعية الزراعية  بالتنسيق مع الجهات المعنية  على المستويات المختلفة (المركزية - المحافظة- المنطقة ...)


    • تشغيل وتطوير نظام الإنذار المبكر عن الجفاف والتغير المناخي والكوارث الطبيعية  الزراعية   في جميع مناطق الاستقرار الزراعي بالتعاون مع الجهات المعنية للمساهمة في إمكانية تحديد المناطق المتأثرة والإجراءات المطلوبة لتجنب آثاره .


    • المساهمة في وضع خطط الطوارئ وتحديد التدخلات المطلوبة من الجهات المعنية وفق المراحل المعتمدة في نظام الإنذار المبكر .


    • المساهمة مع الجهات المعنية ومراكز الأبحاث العلمية والمنظمات الدولية في إعداد وتنفيذ الخطط والسياسات الملائمة للحد من احتمال التعرض للجفاف وتأثير التغيرات المناخية والكوارث الطبيعية الزراعية الناتجة عنها والتكيف معها .


    • تأهيل وتدريب الكوادر الفنية على تنفيذ نشاطات إدارة الجفاف والكوارث الطبيعية الزراعية ووضع الخطط اللازمة لها بالتنسيق مع الجهات المعنية .


    • إعداد الخرائط والوثائق اللازمة لدراسة آثار الجفاف والتغير المناخي والكوارث الطبيعية الزراعية والتقارير والنشرات الدورية المطلوبة .



     




    • المساهمة في وضع المعايير المناسبة  لتلقي المعونات وتحديد نوع المساعدات والمجموعات السكانية المتأثرة بالجفاف والكوارث الطبيعية بالتنسيق مع اللجنة المركزية واللجان الفرعية في المحافظات .


    • تقويم الأوضاع بعد الجفاف والكوارث الطبيعية الزراعية وجمع وتوثيق البيانات المتعلقة بها والنشاطات والإجراءات المتخذة لمعالجة الأوضاع الناجمة عنها .


    • التواصل مع المنظمات الدولية والإقليمية والجات العلمية العاملة في مجال رصد وتقييم آثار التغيرات المناخية والجفاف والكوارث الطبيعية الزراعية من خلال المشاركة في (المؤتمرات – الندوات – ورشات العمل .... ) بالتعاون مع الجهات المعنية .


    • المساهمة في تعزيز قدرات المجتمعات المحلية على مواجهة الجفاف وآثار التغيرات المناخية والكوارث الطبيعية الزراعية الناتجة عنها وضمان مشاركة ممثلي هذه المجتمعات في نشاطات الإدارة .



    تتألف المديرية من الأقسام والدوائر والشعب  الآتية :



    أولاً: قسم إدارة الجفاف والكوارث الطبيعية الزراعية



    يتألف القسم من الدوائر الآتية :




    • دائرة المتابعة والتنفيذ.


    • دائرة الدراسات .



     



    ثانياً: القسم المالي



    يتألف القسم من الدوائر الآتية :




    • دائرة الموازنة.


    • دائرة الحسابات.



     



    ثالثاً: قسم المراقبة والإنذار المبكر



     



    رابعاً: قسم البرامج وتحليل البيانات



    يتألف القسم من الدوائر الآتية :




    • دائرة معالجة وتحليل البيانات .


    • دائرة صيانة وتطوير البرامج.



     



    خامساً: دائرة أمانة السر



    تتألف الدائرة من الشعب الآتية :




    • شعبة  التوثيق والحاسوب.


    • شعبة المتابعة والتنسيق .


    • شعبة المراسلات والعاملين .



     



    يحدث في المحافظات وفي منطقة الغاب فروع للمديرية تسمى فروع مديرية صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على الإنتاج الزراعي .


الرئيسية

>

الأخبار

ورشة عمل ختامية لمشروع الانذار المبكر عن الجفاف
ورشة عمل ختامية لمشروع الانذار المبكر عن الجفاف

أقامت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو ) والوكالة السويسرية للتنمية ورشة عمل ختامية لمشروع الإنذار المبكر عن الجفاف تحت عنوان "تعزيز قدرات وحدة الإنذار المبكر للتنبؤ بالجفاف لدعم تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لإدارة الجفاف" وذلك بمبنى الوزارة بالبرامكة بتاريخ 15/5/2014.

وذلك بحضور ممثلين عن برنامج الغذاء العالمي  -  المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة/ اكساد/- الهيئة العامة للاستشعار عن بعد - الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية - الهيئة العامة لإدارة وتنمية وحماية البادية وبعض المدراء المركزيين - مدراء فروع صندوق التخفيف من أثار الجفاف والكوارث الطبيعية في المحافظات - فنيين من مديرية الصندوق.

وفي كلمته الافتتاحية أثنى السيد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس احمد فاتح القادري على الجهود المبذولة لاستمرارية عمل وحدة الإنذار المبكر عن الجفاف وتوسيع مجال عملها لتشمل جميع مناطق الاستقرار وأهمية إيجاد إطار عملي لمواجهة الجفاف وفق اسس علمية ممنهجة من خلال تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لإدارة الجفاف.

من ناحيتها أكدت السيدة ايريكو هيبي ممثلة منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة  ( الفاو ) أن المنظمة تسعى بالتعاون مع وزارة الزراعة الى تحسين وضع الفلاحين من خلال تخفيف اثار الجفاف والعمل على تقديم المساعدات للفلاحين من اجل دعمهم للاستمرار في العملية الانتاجية وتحسين وضعهم الاقتصادي.

من جهته استعرض مدير صندوق التخفيف من أثار الجفاف والكوارث الطبيعية المهندس محمد البحري مراحل عمل المشروع واهم أهدافه والنتائج التي تم الوصول إليها بعد مرحلة التمديد الاخيرة,كتدريب كادر وطني ذو خبرة فنية جيدة في مجال الإنذار المبكر عن الجفاف وذلك من خلال المسوحات الشهرية والاجتماعية التي تنفذ في مناطق عمل المشروع بالإضافة إلى البيانات المناخية الشهرية ومؤشرات الجفاف التي يتم تحليلها لإصدار نشرة مراقبة حالة الجفاف الشهرية التي تعطي فكرة واضحة عن حالة الجفاف قي مناطق عمل المشروع .

ثم قدم السيد مدير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور هيثم الاشقرعرضا اوضح فيه واقع الانتاج الزراعي وتأثير الجفاف عليه وواقع الامن الغذائي وتوقعات الوزارة لمستويات الانتاج لموسم 2013-2014.

وبعد ذلك قدم المهندس جلال حمود والمهندس محمد ميري عرضا عن" استراتيجية إدارة الجفاف في سوريا "، أخيراً قدم الدكتور سليم زهوة ممثل منظمة الاغذية والزراعة للامم المتحدو (الفاو) في سوريا عرضا بعنوان "نظرة مستقبلية لاستدامة نشاطات وحدة الانذار المبكر عن الجفاف" بين فيه اهمية مشروع الانذارالمبكر عن الجفاف  واهمية استمرار عمله في سوريا ودعمه لما في ذلك من اهمية لمواجهة  الجفاف والتخفيف من اثاره على الانتاج الزراعي .

وقد خلصت الورشة الى مجموعة توصيات اهمها:

- استمرار تقديم الدعم للمشروع وتاهيل وتدريب الكوادر وامكانية تقديم تدريب خارجي للاطلاع على تجارب الدول الرائدة في مجال الانذار المبكر عن الجفاف.

- العمل على اعداد اطلس مناخي زراعي بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

- العمل على تصميم واعداد نماذج رياضية تساعد على التنبؤ بانتاجية المحاصيل في ظل الظروف المناخية السائدة والمتغيرة.

- توسيع نشاطات المشروع لتشمل جميع مناطق الاستقرار في القطر خاصة الاولى والثانية.

 

2014/5/15